غضب شعبي رافض لعمليات السلب والنهب التي تقوم بها عصابات مسلحة في تعز 

الخط الساخن //


انتقد ناشطون إعلاميون أعمال السلب والنهب والتقطع الذي يتعرض له المسافرين من أبناء تعز في المناطق المحررة .

وقالت الناشطة الإعلامية الدكتور إيمان الذبحاني في منشور لها على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي فس بوك " يسافر أبناء تعز عن طريق الأقروض وسامع والقبيطة مناطق سيطرة جماعة الحوثي في الحوبان " .

وأضافت متسائلة " هل قد سمعنا خبر أن مسلحي الجماعة تقطعوا للمسافرين والمغتربين من أبناء تعز وتم نهب سياراتهم وممتلكاتهم وكل ما بحوزتهم كما يحدث لأبناء تعز من جرائم حرابة وتقطعات وأعمال سلب ونهب وإ ذلال منذ سنوات على يد عصابات التحالف والشرعية في الخطوط الرابطة بين محافظات الجنوب ـ طور الباحة ـ تعز ؟!! " .

الخط الساخن

واستغربت من الدور الإعلامي الذي يقوم به " الناشطين والإعلاميين الممولين من التحالف ولديهم اعتمادات ومخصصات " .

واستنكرت الناشطة الذبحاني تجاهلهم لمثل هذه القضايا الهامة حين قالت " مشغولين بإثارة خبر صلاة التراويح في صنعاء رغم إن الكل يعرف أن جميع المساجد بصنعاء تصلي من بداية شهر رمضان وفاتحين الميكرفونات وكلنا معانا أهل وأقارب وأسر فيها وأكدو لنا ذلك ولا يوجد بينهم من يكتب عن الجرائم التي يتعرض لها أبناء تعز في (طور الباحة) ؟!! " .


واضافت بقولها " طيب ماذا لو كانت عملية من عمليات التقطعات اليومية لأبناء تعز حدثت في مناطق الحوثيين والله لشاهدنا جميع القنوات والمواقع والإذاعات والمواقع والشبكات والحسابات والمساجد تتحدث عن القضية ليل نهار ولذلك الله أفشلكم وهزمكم خلال السنوات الماضية؟! " .

ونوهت الناشطة الذبحاني إلى أن تلك الحملات الاعلامية ممولة من الخارج وفقا لتوجه معين حين اختتمت منشورها بقولها " : السعودية أوقفت الحج في بيت الله وهو ركن من أركان الإسلام وما يحد فتح لقفه أو كتب كلمة؟ " .

الخط الساخن